Professeur docteur oussama chaalane

 
 

Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

برنامج الصواريخ المصري

الرئيس جمال عبد الناصر أثناء إطلاق الصاروخ الظافر.

الرئيس جمال عبد الناصر أثناء إطلاق الصاروخ الظافر.

الصاروخ الظافر قبل الإطلاق أثناء تموينه بالوقود.

الصاروخ الظافر قبل الإطلاق أثناء تموينه بالوقود.

 

وبعد قيام الثورة عام 1952 تم تعيين وليام فوس كمدير لمكتب التخطيط المركزى وكرئيس مستشارى وزير الحربية. وقام بعدها فوس بالتعاقد مع د. رولف انجل ود. ولفجانج بيتز ود. بول جوريك وهم من كبار خبراء الالكترونيات فى ألمانيا فى تلك الأيام. وقد أثبتت التجارب التى جرت فى ذلك الوقت على النماذج الاوليه لتلك الصواريخ عن وجود بعض النجاحات. إلا ان تلك التجارب أثبتت حاجه جسم الصاروخ الى نوعيه معينه من حديد الصلب

(من أجل ذلك بدأت الحكومة المصريو فى التفاوض مع الحكومة الألمانية من أجل انشاء مصنع الحديد والصلب بالتعاون مع شركة كروبس الألمانية).

أدى توقف برنامج الصواريخ المصري عام 1953 إلى عودة بول جوريك وويليم فوس الى ألمانيا عام 1956.

إلا انه وفور انتهاء معارك 1956 طلب الرئيس جمال عبد الناصر من الاتحاد السوفيتى تزويد مصر ببعض بطاريات المدفعية الصاروخية التى يتراوح مداها بين 50 – 70 كم. إلا ان الاتحاد السوفيتى رفض هذا الطلب المصرى بشدة.

وفى عام 1957 وبسبب الانهيار الاقتصادى الذى عانت منه مصر بسبب حرب 1956، والحصار الاقتصادى الذى فرض عليها وبدأ مشاريع برامج التنمية الاقتصادية أوقفت مصر كل مشاريعها لبناء الصواريخ مما أدى الى عودة رولف انجل الى ألمانيا خاصه وان مصر كانت لازالت تعانى من عدم وجود نوعية الحديد الصلب المطلوبة، أي أنه تقريبا كان أغلب العلماء الألمان قد تركوا مصر.

وفى عام 1960 تم انشاء هيئة الطيران المصرية برئاسة محمد خليل الدين وتحت الاشراف المباشر لعبد الناصر، وكان يخضع لتلك الهيئة:

  • مصنع 333 الحربى (صخر) لصناعه الصواريخ برئاسه ايوجين سنجر.
  • مصنع قادر لصناعه اجهزة التحكم الصاروخية.
  • مصنع 81 الحربى ( مصر الجديدة للصناعات الكيميائية) لصناعة وقود الصواريخ والرؤوس المتفجرة
  • مصنع 270 الحربى (قها للصناعات الكيميائية)

وتم بناء وحدة للتجارب على بعد 100 كم من القاهرة .

وقد بلغ حجم العمالة المصرية فى مصنع 333 الحربى (صخر) أيامها حوالى 1000 عامل وعالم مصرى يساعدهم 250 عالم وفنى المانى من خبراء شركة ومصانع.

إلا أنه سرعان ما انسحب الالمان بسبب مطاردة الموساد لهم وتهديد اسرهم وارسال رسائل متفجرة لهم. وقد لعب الجاسوس الاسرائيلى رافى إيتان دورا كبيرا فى ترحيل هؤلاء العلماء عن مصر.

قام علماء مصر بعدها بتطوير الصاروخ الظافر والذى يبلغ مداة 350 كم والصاروخ القاهر والذى يبلغ مداة 600 كم والصاروخ الرائد العابر للقارات و المكون من مرحلتين ويبلغ مداه 1500 كم وقد حققت التجارب الاوليه على الصاروخ القظافر والقاهر نجاحا ملحوظا وهناك معلومات غير مؤكدة بأنهما دخلا مرحلة الانتاج أيامها. إلا أنه سرعان ما توقفت كل مشروعات الانتاج بعد هزيمه 1967 واتجاة القيادة المصرية الى سرعة بناء الجيش المصرى بالألحة التقليدية وشراء الصواريخ من الاتحاد السوفيتى كضرورة ملحة وأولوية مطلقة.

وفى نهاية عام 1963 نجح المشير عامر في اقناع القادة السوفييت بتزويد مصر ب 3 كتائب من صواريخ سكود 2 تستلهم مصر فى منتصف عام 1967. فى عام 1966 أطلقت الصين اول صواريخها العابرة للقارات ويعتقد الروس انه تم ذلك بمساعدة الخبراء المصريين وقد نفت مصر تلك الادعاءات.

تسلسل تاريخي

  • 1965-66

– الباحث الألماني فولفغانگ بيلز يغادر مصر إلى جمهورية الصين الشعبية، للعمل على برنامج الصواريخ البالستية الخاص بالصين.

– جمهورية الصين الشعبية تطلق صاروخا عابرا للقارات في عام 1966 ، وساعد ذلك السوفيتت كى يعتقدوا بتورط مصر بسبب العالم بيلز. ومصر تنفي التواطؤ.

– في يناير عام 1967 صرحت وكاله الدفاع الامريكية أن أي من الصواريخ الثلاثة المصرية (الظافر والقاهر والرائد) لن يدخل الخدمة قبل عام 1970.

  • 1 يناير 1967

– وكالة مخابرات الدفاع الامريكية تنشر تقريرا عن برنامج الصواريخ في مصر تنص على أنه لا يوجد من الصواريخ فى مصر من الصواريخ أرض أرض الثلاثة ما سيكون جاهزا للإطلاق قبل عام 1970. وتشير تقديرات التقرير إلى أن مصر تمتلك 10 صواريخ "القاهر" و10 صواريخ "الظافر", وعدد غير معروف من منصات الصواريخ والرؤوس الحربية. ويقول التقرير إن كلا النظامين لديها "مشاكل في نظام التوجيه التي تؤثر على الاستقرار والفعالية.

  • يونيو 1967

بعد حرب الأيام الستة حزيران / يونيو 1967 ، ومصر توقف برامج صواريخ القاهر و آل – ظافر وذلك للتركيز على إعادة بناء قواتها التقليدية. وقامت بإنشاء مصنع صقر و أنتجت ما يقرب من 100 من هذين النوعين من الصواريخ. البرنامج يتم إعادة تعيين الموظفين والمعدات وضعت في المخازن في القوات المسلحة المصرية المعهد التقني.

اوقفت مصر كل برامج صناعه الصواريخ بعد هزيمه يونيو 1967 كما قلنا واتجهت الى تسليح الجيش المصرى بالاسلحه التقليديه وتم تشوين وتخزين كل معدات هذة الصناعه ( ربما حققت بذلك اهداف حرب 67 الخفيه بعض

– وفي 21 اكتوبر عام 1967 اغرقت القوات البحريه المصريه المدمرة ايلات الاسرائيليه بصاروخ سطح سطح معلنه دخول مصر لاول مرة حرب الالكترونيات ولتكون مصر اول دوله فى العالم كله تغرق قطعه بحريه معاديه بواسطه الصواريخ .

— مع نهايه عام 1970 اشترت مصر 1000 صاروخ من طراز فروج 7 (70 كم) ومن طراز سكود بى (280 كم) ولونا ام ( فروج 7 المعدل) من الاتحاد السوفيتى

وفى عام 1970 استلمت مصر معدات جوية وصاروخية بما يعادل 250 مليون دولار بأسعار هذا الزمان وفى عام 1971 حصلت على معدات اخرى بقيمه 420 مليون دولار عبارة عن صواريخ وطائرات حربية.

وفى عام 1972 اشترت ليبيا صواريخ سوفيتيه لمصر.

وفى عام 1972 أيضا عرضت روسيا مساعدة مصر فى اجهزة التوجيه للصواريخ المصرية والتى غير السادات اسمائها الى التين والزيتون بدلا من الظافر والقاهر.

وفى عام 1972 أيضا صدام حسين يعطى مصر طائرات وصواريخ

Jr., "Ballistic missile development in Egypt," Jane’s Intelligence Review, October 1992, pp. 452-458.

وفى عام 1973 روسيا تزود مصر ب 150 صاروخ اضافى من طراز فروج 7.

ضابط مخابرات امريكى يعلن عام 1994 أن رئيس الأركان المصري أخبره عام 1973 أن مصر فى ليست فى حاجه الى القنابل النووية فقط بل الى الصواريخ العابرة أيضا لأن إسرائيل تمتلكهما معا.

وفى ابريل عام 1973 وصلت شحنه جديدة من صواريخ سكود بى اس مع الخبراء الروس لمصر

وفى ابريل عام 1973 وصل المستشارين الروس الى مصر لتكوين الفرقه 65 مدفعيه صاروخيه والمسلحه بصواريخ سكود بى اس ومشاركتهم فى التدريبات العسكرية.

  • يوليو-اغسطس 1973
لقد عبرت صواريخ الظافر المصريه الى سيناء وأصبحت فى مواقعها مستعدة للانطلاق بأبسط اشارة الى عمق اسرائيل …. لقد كان فى وسعنا اعطاء تلك الاشارة واصدار الامر مع اللحظات الاولى للمعركه … ولكننا كنا نتحمل مسئوليه استخدام انواع معينه من الاسلحه وكنا نراقب انفسنا بأنفسنا ومع ذلك لابد لهم من يتذكروا ما قلته يوما ما ولاذلت اقوله … العين بالعين والسن بالسن والعمق بالعمق.

 بداية البرنامج

الصاروخ الظافر أثناء الإطلاق.

الصاروخ الظافر أثناء الإطلاق.

الصاروخ الظافر بعد الإطلاق.

الصاروخ الظافر بعد الإطلاق.

بدأ العمل الفعلي فى تصميمات 3 صواريخ من طراز ڤي 8 عام 1951 وتم عمل مشروع خطه لبناء 900 صاروخا مع نهايه عام 1970. إلا أن التجارب الأولية لهذة الصواريخ عام 1952 لم تكن مقنعه لمكرم عبيد مما ادى الى وجود خلافات مع فولنر الذى عاد الى المانيا ومعه بعض عماله.

وبعد قيام الثورة عام 1952 قام الرئيس محمد نجيب بتعيين ويليم فوس كمدير لمكتب التخطيط المركزى وكرئيس مستشارى وزير الحربيه.

وقام بعدها فوس بالتعاقد مع الألمان الدكتور رولف انجل والدكتور ولفجانج بيتز والدكتور بول جوريك وهم من كبار خبراء الالكترونيات فى ألمانيا فى تلك الايام، وقد أثبتت التجارب التى جرت فى ذلك الوقت على النماذج الأولية لتلك الصواريخ عن وجود بعض النجاحات، إلا ان تلك التجارب أثبتت حاجه جسم الصاروخ إلى نوعيه معينه من حديد الصلب، (من اجل ذلك بدأت الحكومه المصرية فى التفاوض مع الحكومة الألمانية من اجل انشاء مصنع الحديد والصلب بالتعاون مع شركه كروبس الألمانية).

 التوقف أثناء حرب 1956

أدى توقف برنامج الصواريخ المصرى عام 1953 الى عودة بول جوريك وويليم فوس الى ألمانيا عام 1956. إلا انه وفور انتهاء معارك 1956 طلب الرئيس عبد الناصر من الاتحاد السوفيتى تزويد مصر ببعض بطاريات المدفعية الصاروخية التى يتراوح مداها بين 50 – 70 كم. إلا أن الاتحاد السوفيتى رفض هذا الطلب المصرى بشدة.

وفى عام 1957 وبسبب الإنهيار الاقتصادى الذي عانت منه مصر بسبب حرب 56 والحصار الاقتصادى الذى فرض عليها وبدأ مشاريع برامج التنمية الاقتصادية أوقفت مصر كل مشاريعها لبناء الصواريخ مما أدى الى عودة رولف انجل الى ألمانيا خاصه وأن مصر كانت لازالت تعانى من عدم وجود نوعيه الحديد والصلب المطلوبة، أي أنه تقريبا كان اغلب العلماء الالمان قد تركوا مصر.

المصانع الحربية

وفى عام 1960 تم انشاء هيئه الطيران المصريه برئاسة محمد خليل الدين وتحت الاشراف المباشر لعبد الناصر وكان يخضع لتلك الهيئة:

  • مصنع 333 الحربى (صخر) لصناعة الصواريخ برئاسة ايوجين سنجر.
  • مصنع قادر لصناعة أجهزة التحكم الصاروخية.
  • مصنع 81 الحربى (مصر الجديدة للصناعات الكيميائية) لصناعة وقود الصواريخ والرؤوس المتفجرة
  • مصنع 270 الحربى (قها للصناعات الكيميائية).

وتم بناء وحدة للتجارب على بعد 100 كم من القاهرة. وقد بلغ حجم العماله المصريه فى مصنع 333 الحربى (صخر) ايامها حوالى 1000 عامل وعالم مصرى يساعدهم 250 عالم وفنى المانى من خبراء شركه ومصانع

إلا انه سرعان ما انسحب الألمان بسبب مطاردة الموساد لهم وتهديد اسرهم وارسال رسائل متفجرة لهم. وقد لعب الجاسوس الاسرائيلى رافى ايتان دورا كبيرا فى ترحيل هؤلاء العلماء عن مصر.

 تصنيع الصواريخ المصرية

عبد الحكيم عامر قبل إطلاق الصاروخ الظافر.

عبد الحكيم عامر قبل إطلاق الصاروخ الظافر.

عبد الحكيم عامر أثناء مشاهدة إطلاق الصاروخ الظافر.

عبد الحكيم عامر أثناء مشاهدة إطلاق الصاروخ الظافر.

 
قام علماء مصر بعدها بتطوير الصاروخ الظافر والذى يبلغ مداة 350 كم والصاروخ القاهر والذى يبلغ مداة 600 كم والصاروخ الرائد العابر للقارات والمكون من مرحلتين ويبلغ مداة 1500 كم وقد حققت التجارب الأولية على الصاروخ القظافر والقاهر نجاحا ملحوظا وهناك معلومات غير مؤكدة بأنهما دخلا مرحلة الانتاج في ذلك الوقت إلا انه سرعان ما توقفت كل مشروعات الانتاج بعد هزيمة 1967 واتجاة القيادة المصرية الى سرعه بناء الجيش المصرى بالأسلحة التقليديه وشراء الصواريخ من الاتحاد السوفيتى كضرورة ملحة وأولوية مطلقة.

 بناء البرنامج المصري

وفى نهايه عام 1963 نجح المشير عامر فى اقناع القادة السوفييت بتزويد مصر ب 3 كتائب من صواريخ سكود 2 تستلهم مصر فى منتصف عام 1967.

فى عام 1966 أطلقت الصين أول صواريخها العابرة للقارات ويعتقد الروس أنه تم ذلك بمساعدة الخبراء المصريين وقد نفت مصر تلك الادعاءات.

وفى يناير عام 1967 صرحت وكالة الدفاع الأمريكية أن أي من الصواريخ الثلاثة المصرية (الظافر والقاهر والرائد) لن يدخلا الخدمه قبل عام 1970 ( ترى هل قامت حرب 67 من اجل توجيهه ضربه اجهاضيه لمشروع الصواريخ المصرى).

 إيقاف البرنامج

أوقفت مصر كل برامج صناعة الصواريخ بعد هزيمه يونيو 1967 كما قلنا واتجهت الى تسليح الجيش المصرى بالأسلحة التقليدية وتم تشوين وتخزين كل معدات هذة الصناعه ( ربما حققت بذلك أهداف حرب 67 الخفيه بعض.

وفى 21 اكتوبر عام 1967 أغرقت القوات البحرية المصرية المدمرة ايلات الاسرائيلة بصاروخ سطح سطح معلنه دخول مصر لاول مرة حرب الالكترونيات ولتكون مصر أول دولة فى العالم كله تغرق قطعة بحرية معادية بواسطة الصواريخ.

مع نهاية عام 1970 اشترت مصر 1000 صاروخ من طراز فروج 7 (70 كم) ومن طراز سكود بى (280 كم) ولونا ام ( فروج 7 المعدل) من الاتحاد السوفيتى.

وفى عام 1970 استلمت مصر معدات جوية وصاروخية بما يعادل 250 مليون دولار بأسعار هذا الزمان وفى عام 1971 حصلت على معدات أخرى بقيمة 420 مليون دولار عبارة عن صواريخ وطائرات حربية. وفى عام 1972 اشترت ليبيا صواريخ سوفيتيه لمصر.

وفى عام 1972 ايضا عرضت روسيا مساعدة مصر في أجهزة التوجيه للصاواريخ المصرية والتى غير السادات أسمائها الى التين والزيتون بدلا من الظافر والقاهر !! وفى عام 1972 أيضا صدام حسين يعطى مصر طائرات وصواريخ. وفى عام 1973 روسيا تزود مصر ب 150 صاروخ اضافى من طراز فروج 7.

ضابط مخابرات امريكى يعلن عام 1994 ان رئيس الاركان المصرى اخبرة عام 1973 ان مصر فى ليست فى حاجه الى القنابل النوويه فقط بل الى الصواريخ العابرة ايضا لان اسرائيل تمتلكهما معا

وفى ابريل عام 1973 وصلت شحنه جديدة من صواريخ سكود بى اس مع الخبراء الروس لمصر.

وفى ابريل عام 1973 وصل المستشارين الروس الى مصر لتكوين الفرقه 65 مدفعية صاروخية والمسلحة بصواريخ سكود بى اس ومشاركتهم في التدريبات العسكرية.

 الصواريخ التي تم تطويرها في مصر

صقر-80. – صاروخ بالستي تكتيكي – الحالة: أحيل للتقاعد.

 

لاحظت إسرائيل بقلق وذعر، أخبار مشاريع مصر العسكرية خلال الستينيات فور إنتهاء حرب العدوان الثلاثى 1956 … كان من أخطر تلك المشروعات ، مشروعين هامين ، استفادت مصر فيهما من خبرة بعض العلماء الألمان والنمساويين الذين كانوا يعملون فى خدمة ألمانيا النازية فى مجالى "الصواريخ والطائرات النفاثة المقاتلة" …

فقد أطلقت مصر في شهر يوليو عام 1962، أربعة صواريخ للتجارب أحدها مداه يتجاوز 175 ميلا وتستطيع الصواريخ الأخري الطيران لمسافة 350 ميلا وأعلن الرئيس جمال عبدالناصر أنه يستطيع تدمير أي هدف جنوبي بيروت مما أدي لاثارة الذعر في اسرائيل

لم يكن ذلك فقط ، بل تمكنت إسرائيل من التوصل الى معلومات تفيد أن مصر قد صممت ايضا طائرة نفاثة مقاتلة ، بالتعاون مع الخبراء الألمان والنمساويين ، وكان على رأس فريق التصميم أحد أساتذة الجامعة النمساويين …

عمليات التخريب

طلب الموساد من فولفجانج لوتز تقريرا وافيا حول الصواريخ المصرية الجديدة.. وقام لوتز بالمهمة وسلم التقرير لايسير هاريل رئيس الموساد الذي سلمه بدوره لديفيد بن جوريون، وكتب لوتز في تقريره ان الرئيس عبدالناصر يسعي للحصول علي عدد كبير من الصواريخ يتيح له إطلاق وابل منها علي اسرائيل دفعة واحدة.

الطريقة

وفي مواجهة هذا الوضع، قررت أجهزة المخابرات الاسرائيلية تنفيذ عملية في مصر يطلق عليها اسم ‘دامو كليس’ وكان ذلك في سبتمبر .1962 وملخص هذه الخطة هو تدبير اغتيالات وتفجيرات ضد العلماء الألمان في مصر الذين كانوا يساعدون في عملية التصنيع العسكري المصرية ، ووفضلت إسرائيل على أن يوجهوا رسائل رسائل ملغومة الى العلماء الالمان في مصر وحددت الفترة بين أكتوبر " تشرين الثاني " 1962 و أبريل "آذار" 1963 للتخلص من هؤلاء الخبراء وإدخال الذعر فى نفس البقية من العلماء الألمان والنمساويين ، لأجبارهم على مغادرة مصر وبذلك يتم لأسرائيل التوصل الى إيقاف مشروعات مصر العسكرية .

ومن المعروف ، أن الاسرائيليون اول من لجأ الى استخدام الرسائل المفخخة الى بعض البريطانيين لاغتيال خصومهم فوجهوا رسائل ملغومة في 3/9/1947 مماثلة في لندن، انفجرت بهم..

وطبقا للمصادر الإسرائيلية فإنه في هذا الوقت بالذات ، قد أصبحت عمليات اغتيال الشخصيات مشروعا عسكريا متكاملا، لا يكون فيه اسم شخص واحد نبتت الحاجة إلى التخلص منه، ولكن قائمة طويلة عرفت باسم "البنك" توضع خطط اغتيالها والتجهيزات اللازمة لها حتى تصدر لجنة قرار شخص منها فتوضع الخطط موضع التنفيذ.

وهكذا تم ارسال خمسين خطاب تهديد لهؤلاء العلماء وبعد ذلك، بدأت شحنات الطرود الناسفة تنفجر … ولكن ليس في العلماء الألمان.

فقد قتلت الرسائل الملغمة ، قتلت ستة علماء مصريين، وانفجرت احدى الرسائل الملغمة فى سكرتيرة رئيس فريق العلماء الألمان، وأصابتها بجروح في وجهها ويديها وأصيبت بالعمى الكلى ولم يصب الالمان يومذاك بأذى الرسائل الاسرائيلية الملغومة

الخبراء يغادرون مصر ، والمشــروع يتوقف

ووصلت رسالة الأرهاب الأسرائيلى" ارسال رسائل متفجرة " الى نفوس الخبراء الألمان والنمساويين فى مصر بشكل مباشر ، فسرعان ما انسحب الالمان خوفا على ارواحهم ، وتبعهم النمساويين ،بسبب مطاردة الموساد لهم وتهديد عائلاتهم واسرهم وقد لعب الجاسوس الاسرائيلى رافى ايتان دورا كبيرا فى ترحيل هؤلاء العلماء عن مصر
غادر جميع الخبراء الألمان والنمساويين مصر فى فترة قصيرة جدا ، مما سبب توقف المشاريع … وعدم مواصلاتهم ..

وحدث ذلك كله فى أشد المراحل حساسية … "المرحلة قبل النهائية .. أى " BASIC PRE-FINAL TESTS PHASE "

ومشابهة لموضوع الطائرة المقاتلة حلوان ، حدث ذلك كله وبشكل متوازى ومتناسق فى أشد المراحل حساسية … "المرحلة قبل النهائية ..
أى " BASIC PRE-FINAL TESTS PHASE "
]

 

أول طائرة مقاتلة نفاثة ضعف سرعة الصوت
الطائرة المـــــــــصريـــة المقاتلة النفاثة …. حـــــلوان 300 …. !!!!

ومما هو جدير بالذكرأن…
 المهندس مصطفى مصطفى عبدالوهاب ،  من الذين قاموا خلال الستينيات ، فى تحقيق صناعة أول طائرة مقاتلة نفاثة فى العالم … تتعدى سرعتها ضعف سرعة الصوت ……. وهى ….. طائرتنا المصرية وكان دوره كبير هام ، إذ صمم الجزء المتعلق بطلمبة الوقود … !!!

مما يساعد على تزويد الطائرة بالكمية المعينة من الوقود التى تساعدها على التوصل الى هذه السرعة ، ومواصلة الطيران للفترة المحددة ، دون أن تنفجر الطائر أو تتحطم بسبب قلة ، أو كثرة الكمية اللازمة للمحرك النفاث … " يرجع الى الرابطة التالية لمعرفة بيانات مفصلة عنه …

…. !!!!

مجموعة صورهـــا …

الطائرة …

كانت صناعة مصرية … ألمانية بالتعاون مع الهند

… صنعت فى مصانع حلوان العسكرية …. وتوقفت صناعتها به هزيمة 1967

  • أسمها …
    هـ 300 Helwan HA-300

    صــورتها الآن … فى "متحف الطائرات فى ألمانيا … ويعتقد وجود "نسخة قديمة فى مصر ….. !!!
    فى مخازن المصنع العسكري ….. … وليس فى اى متحف ؟؟؟ "

    مواصفاتها …

    الطراز …
    مقاتلة تعقب "يقتضى ذلك سرعة فائقة"
    إمكانيات قتال أرضى محدودة

    المحرك…
    محرك توربوجيت طراز حلوان هـ – 300
    اساسى الدفع 3402 كجم
    بعد التسخين 4990 كجم

    السرعة…
    2124 كم \ ساعة على ارتفاع 12192 متر (ضعف سرعة الصوت)
    1802 كم \ ساعة على ارتفاع 12192 متر (بتسليح بصاروخين الجـو – للجـو)

    ارتفاع أقصى…
    12000 متر

    المدى…
    643 كيلومترا

    الجناح …
    دلتا ، ثابت ، مساحته 16 متر و 70 سم مربع

    الأرتفاع …
    3متر و 15 سم

    الطول
    12 متر و 40 سم

    الوزن محملة دون حمل خارجى
    5443 كيلوجرام

    التسليح
    مدفعين رشاشين هيسبانو عيار 30 ملم
    أو
    4 مدافع رشاشة نوديلمان-سيرانوف ن س – 23 عيار 23 ملم
    2 – 4 صواريخ (جو – جو) أشعة تحت الحمراء

صورها …

وكما يرى فى الصورة … كانت الطائرة … تــــطير فهلا ولم تكن ماكيت على الألاض … وقام طيارى إختبار من الهند ومصر بالتجربة …


 

HA-300

في احد العروض العسكرية

الرئيس جمال عبدالناصر يتفقد احد نماذجها

للتساؤل ….

1 – لماذا فرطت مصر في هذه الطائرة وأهدتها إلي المتحف الألماني في شمال مسونخ ، بينما يعتبر مكانها في متحف البانوراما الحربي ….. ؟؟؟؟

2 – حسب معلوماتي ، ما زالت هناك في "حلوان" نسخة أخري من تلك الطائرة …. لماذا لا تعرض في متحف البانوراما الحربي علي الشعب المصري ….. ؟؟؟ 

 

 
 

 


للأسف … حصلت ألمانيا في عام 1991 علي هذه الطائرة "النادرة" من مصر "أول طائرة بروتوتوتيب إنتاج المصنع في حلوان " ، وكانت الطائرة في حالة "مهملة بشكل مطلق"
وتم إعادة ترميمها خلال 1993 – 1996 في قاعدة "مانشينج" في شمال ميونخ ، ثم وضعت للعرض في "المتحف الألماني" في منطقة شلايس هايم ، ضمن الطائرات الحربية التي تعرض في الفرع الشهير الخاص الطيران
وحيث أنه لا يمكن إستعادة هذه الطائرة ومحركها الإضافي أيضا (حصلت مصر علي الطائرة كاملة ومحرك إضافي أيضا" … وحيث انه لا زال في "هانجار" مصانع حلوان نسخة من الطائرة ، فإن حق الشباب في مصر ، يستدعي أن يتم "أيضا" عرض هذه الطائرة "الثانية" في المتحف العسكري
فهكذا، نساهم في تقوية الشعور الوطني في الوطن

Erster Prototyp eines kleinen, überschallfähigen Abfangjägers der ägyptischen Luftwaffe.

Das für doppelte Überschallgeschwindigkeit (Mach = 2)ausgelegte Jagdflugzeug wurde von Willy Messerschmitt ursprünglich für die spanische Luftwaffe konzipiert.Es war das letzte von Willy Messerschmitt verwirklichte Flugzeugprojekt.

Das Konzept entstand Anfang der 50er Jahre in Deutschland, die detaillierte Entwicklung erfolgte bei der Firma Hispano Aviacion in Spanien.Das Projekt wurde 1960 an Ägypten verkauft und dort unter technischer Leitung Messerschmitts weitergeführt.
Der erste Prototyp der HA-300 flog 1964 in Heluan. Drei weitere Prototypen entstanden, bevor das Projekt 1969 eingestellt wurde.

Da das vorgesehene Triebwerk mit Nachbrenner nicht verfügbar war, erreichte keiner der Prototypen die
projektierte Geschwindigkeit
1991.
erwarb die Deutsche Aerospace AG
heute EADS Deutschland GmbH den ersten Prototyp von Ägypten.
Zwischen 1993 und 1996 wurde das Flugzeug im Werk
Manching restauriert

.
Hersteller
Flugzeugwerke Heluan, Ägypten, 1964

Spannweite
5,8 m

Startmasse
3200 kg

Höchstgeschwindigkeit
projektiert 2100 km/h (Ma=2)

Gipfelhöhe
18 km

Antrieb
Strahltriebwerk Bristol 703 Orpheus ohne Nachbrenner

Schub

 

البروتوت نايب الأساسي
http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_proto.jpg

طراز التصدي والمطاردة الجوية والتقعب (يلاحظ أن حمولات الصواريخ تحت الأجنحة ، مقتبسة من الأسلحة الحديثة ، علاوة علي خزان الوقود الإضافي تحت جسم المقاتلة)

http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_six1.jpg

طراز المقاتلة "النهارية" (يلاحظ أن حمولات الصاروخ تحت الأجنحة ، مقتبسة من الأسلحة الحديثة ، علاوة علي خزان الوقود الإضافي تحت جسم المقاتلة)

http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_six2.jpg

طراز مقاتلة ليلية و"لجميع الأجواء "(يلاحظ أن حمولات الصواريخ تحت الأجنحة ، مقتبسة من الأسلحة الحديثة ، علاوة علي خزان الوقود الإضافي تحت جسم المقاتلة ، كما يلاحظ الرادار الأكبر حجم في مقدمة الطائرة … وأجهزة الرادار "رؤية مواجهة ورؤيات جانبية علاوة علي الرؤية بالأشعة فوق الحمراء )

http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_1_atake2.jpg

طراز مقاتلة قاذفة و"لجميع الأجواء "(يلاحظ أن حمولات الصواريخ والقنابل الموجودة تحت الأجنحة ، مقتبسة من الأسلحة الحديثة ، علاوة علي خزان الوقود الإضافي تحت جسم المقاتلة ، كما يلاحظ الرادار الأكبر حجم في مقدمة الطائرة … وأجهزة الرادار "رؤية مواجهة ورؤيات جانبية)

http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_1_caza_a12.jpg

طراز مقاتلة قاذفة و"لجميع الأجواء " (يلاحظ أن حمولات الصواريخ تحت الأجنحة ، مقتبسة من الأسلحة الحديثة ، علاوة علي خزان الوقود الإضافي تحت جسم المقاتلة ، كما يلاحظ الرادار الأكبر حجم في مقدمة الطائرة … وأجهزة الرادار "رؤية مواجهة ورؤيات جانبية علاوة علي الرؤية بالأشعة فوق الحمراء )
http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_1_caza_a14.jpg


طراز الإستطلاع الجوي والتصوير (يلاحظ أن الحمولات تحت الأجنحة ، مقتبسة من الأسلحة الحديثة)

http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_1_atake3.jpg

طراز إستعراض وأكروبات جوي

http://personales.ya.com/pepeillo/otros/ha-300_proto_2.jpg

 
Helwan HA-300
1964 FIGHTERVirtual Aircraft Museum / Egypt / Helwan

[IMG]file:///C:/Helwan%20HA-300%20-%20fighter_files/helwan_h-300.jpg[/IMG]

Originally conceived to meet a Spanish Ejercito del Aire requirement for a small M=1.5 interceptor and the design responsibility of a Germano-Spanish team supervised by Prof Willy Messerschmitt, the HA-300 programme was transferred to Egypt. Here development and construction was undertaken in Factory No 36 at Helwan, this being controlled by the Egyptian General Aero Organisation (EGAO). Originally designed for the proposed afterburning Orpheus BOr 12 turbojet, the HA-300 was modified for the Brandner-designed E-300 with a calculated afterburning rating of 4800kgp. The first prototype, powered by a 2200kgp Orpheus 703-S-10, was flown on 7 March 1964, a similarly-powered second prototype flying on 22 July 1965. The definitive third prototype with the E-300 engine commenced taxi trials in November 1969, but the HA-300 programme was then terminated without flight testing of this prototype being undertaken. It was anticipated that the E-300-powered HA-300 would be capable of attaining 12000m and M=2.0 within 2.5 min of take-off. The Orpheus-powered prototypes achieved approx M=1.13 during flight test.
3-View [IMG]file:///C:/Helwan%20HA-300%20-%20fighter_files/helwan_h-300-m.gif[/IMG]A three-view drawing (1613 x 1190)

Specification DIMENSIONS Wingspan5.84 m19 ft 2 in Length12.40 m40 ft 8 in Height3.15 m10 ft 4 in Wing area16.70 m2179.76 sq ft PERFORMANCE Max. speed1490 km/h926 mph
Comments The Tutorial, kut34(@)yahoo.com, 02.02.2009 One of the best Megaupload searchers and download centers is http://megaupload.name/ I have downloaded lots of files out of there- you can do it to!
Ziad, ziad.arbad(@)gmail.com, 28.11.2008 can anyone help me know how to become a fighter pilot in Egypt?
I know it sounds silly.. but I never really knew.

Thanks!
abcdef, asu_wind(@)yahoo.com, 14.07.2008 it is the old time
can not return

Moustafa Abdel-Wahab, Borzel(@)aol.com, 11.04.2008 I have worked myself on that great airplane at the Helwan plant, it is a pitty that it was not produced.

Aviator, asd(@)asd.com, 28.03.2008 an informative article about Helwan-300,
http://www.e-sac.org/articles/scripts/article.php?id=13&tit=Helwan-300%3A+The+Egyptian+Interceptor+Project&cat=avart
Marc, naseby(@)lycos.co.uk, 19.02.2008 I liked this fighter, a nice effort by Egypt with its foreign partners to bring it to the fore. Mind you, I don’t think it’s fair to say France took its inspiration from it – more the other way around, as the Mirage III started development in the mid 1950’s
Mohamed Bahaa, alphajet1024(@)hotmail.com, 15.11.2007 I also have a very confusing contradiction, nearly all references state that the first maiden flight for HA-300 was on 1964, but the indian test pilot who flew the aircraft says the flight was on 1963, so where’s teh truth ??
http://www.bharat-rakshak.com/IAF/History/1960s/Kapil-HA300.html
Mohamed Bahaa, alphajet1024(@)hotmail.com, 15.11.2007 Thank you so much for your reply, but let me get this clear, you want to say Helwan 200 and 300 are two variants with two diferent uses but they’re the same aircraft ??
mahamed, 10.09.2007 this is ALQAHIRA-300 not HELWAN
HELWAN is a premier traning plane with front engine

but ALQAHIRA was have 2 versions :
1- ALQAHIRA-200 FOR essintial traning with 2 seats
2- ALQAHIRA-300 for ground support
Mohamed Bahaa, alphajet1024(@)hotmail.com, 27.08.2007 I have visited the no. 36 factory in Egypt myself, i heard this aircraft was something to be proud of in its times, i even heard that the French took their ispiration for Mirages fromthis aircraft, the question is: Why was the program terminated??? with no resumes after ????

http://i295.photobucket.com/albums/mm153/sandglasspatrol/blog/800px-HA-300_Helwan.jpg

 


ها هى المقاتلة ويقف خلفها صواريخ القاهر والظافر اول صواريخ عربية تتعدى 500 كم


تزكير بالمقاتلة القاهرة 300 اول واخر مقاتلة تصنع بأيدى عربية

أضف تعليقاً

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

معرض الوسوم

%d مدونون معجبون بهذه: